الخميس، مارس 20، 2008

المصري اليوم ام البديل

موضوع مهم ليا شخصيا و لآلاف من اعضاء هيئات التدريس في الجامعات المصرية و معاونيهم.
تعديل اجور اعضاء هيئة التدريس بالجامعات
لكن مش دا اللي لفت انتباهي
اللي لفت انتباهي ان نفس الخبر اتكتب بطريقتين مختلفتين في نفس الوقت
تناول الخبر يعرفك انك ابدا متثقشي في خبر تقراه او تسمعه غير متعرف اكتر و تحكم بنفسك
انك متاخدشي و الا تتبنى وجهة نظر كاتب الخبر, لأن ببساطه ممكن يكون بيتوهك او بيوجهك عشان اجندة شخصيه
اقرو الخبر و احكمو:
----------------------------------------------------------------------------------------------
الاول في المصري اليوم:
«نظيف» يقر زيادة «دخول الأساتذة المشروطة».. والصرف أول يوليو المقبل

كتب أبوالسعود محمد ١٩/٣/٢٠٠٨

أقر الدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء، أمس، ورقة زيادة دخول أعضاء هيئة تدريس الجامعات، التي أعدتها لجان تحسين أوضاع الأساتذة بوزارة التعليم العالي مؤخرا.

تضمنت الورقة زيادة دخول شباب الباحثين من المعيدين والمدرسين المساعدين بمقدار ٣٠٠ جنيه كبدل بحث لكل منهم دون شروط، وزيادة باقي الأساتذة ببدلات مشروطة، بحيث يحصل الأستاذ علي ٢٠٠٠ جنيه بحد أقصي، والأستاذ المساعد ١٥٠٠ جنيه، والمدرس ١٢٥٠ جنيهاً، ويتفاوت الحصول علي هذه البدلات حسب نشاط كل منهم في أعمال الجامعة المختلفة.

وقال الدكتور مغاوري دياب، رئيس نادي أعضاء هيئة تدريس جامعة المنوفية، إن د. نظيف وافق علي ورقة اللجان ومقترحاتها، مؤكدا أن تحسين أوضاع الأساتذة هو المدخل الرئيسي لتحسين أوضاع الجامعات.

وأشار «دياب» إلي أن رئيس مجلس الوزراء أخبرهم، أثناء الاجتماع برؤساء الجامعات والنوادي بالقرية الذكية، بإعادة النظر في زيادة دخول الأساتذة فوق السبعين، بحيث تزيد علي ٨٠% من آخر راتب حصلوا عليه، مشددا علي أن هذه الزيادات سيتم صرفها خلال أيام عقب إقرارها من مجلس الشعب مباشرة.

وأضاف أن نظيف أعلن أن زيادة دخول شباب الباحثين وباقي الأساتذة سيتم صرفها بداية يوليو المقبل مع الميزانية الجديدة.

ووصف رؤساء النوادي لقاء نظيف بـ«اللقاء الطيب»، وقال الدكتور عادل عبدالجواد، رئيس نادي تدريس جامعة القاهرة، إن إقرار نظيف مقترحات اللجان خطوة علي طريق تحسين أوضاع الأساتذة، خاصة أنه أخبرهم بأن الزيادة مرحلة أولي تتبعها مرحلة أخري حتي يتم الوصول إلي تعديل شامل لجدول الرواتب.

من جانب آخر، تجتمع لجنة إضراب الأساتذة اليوم لوضع الخطوط النهائية لإضراب يوم ٢٣ مارس. وقال الدكتور طارق الدسوقي، المتحدث الرسمي باسم اللجنة، إن ما أقره الدكتور نظيف لا يحقق الحد الأدني لمطالب أعضاء هيئة التدريس، مشيرا إلي أن طريقة الزيادة بهذا الشكل تعتبر أمراً مهيناً لأعضاء التدريس.

وأوضح أن المكافآت التي أقرها رئيس مجلس الوزراء ستكون مكافآت عارضة، لا يستفيد منها إلا بعض أعضاء التدريس الذين ترغب الحكومة في منحهم الزيادات.

كلام جميل: نظيف بيحاول يساعدنا بس احنا راكبين دماغنا و معاندين ..... دا معنى الخبر هنا

تعالو بقا نشوف البديل:
------------------------------------------------------------------------------------------------
نظيف يرفض تعديل هيكل رواتب أساتذة الجامعات

19/03/2008

رئيس الوزراء يبرر الرفض بعدم «استثارة الفئات الأخري».. والدسوقي يؤكد: «لا فصال في الإضراب»

دعاء عبدالمنعم
أعلن الدكتور أحمد نظيف ـ رئيس مجلس الوزراء ـ رفضه تعديل هيكل أجور أساتذة الجامعات، وقال: «لن نعدل هيكل الأجور حتي لا تستثار فئات المجتمع الأخري». وقال نظيف، خلال اجتماع استمر ساعة وربع الساعة أمس، مع رؤساء الجامعات ونوادي أعضاء هيئات التدريس في القرية الذكية، إن الزيادات في الرواتب قائمة لكنها ستكون في شكل مكافآت مشروطة استناداً إلي ضمانات. وأضاف: إن الدولة تتفهم سوء الأوضاع المادية لأعضاء هيئات التدريس وستمد لهم يد العون، مقابل أن يساعدوا الدولة بتنمية بحوثهم وخدمة المجتمع وتنمية البيئة. من ناحيته، قال الدكتور المغاوري دياب ـ رئيس نادي أعضاء هيئة تدريس جامعة المنوفية ـ إن رئيس الوزراء أكد في الاجتماع أنه سيتم إقرار تعديلات طالبنا بها في بداية يوليو القادم. وأعلن الدكتور طارق الدسوقي ـ المتحدث الرسمي باسم اللجنة التنسيقية للإضراب المقرر في 23 مارس ـ أن اللجنة تعقد مؤتمراً صحفياً اليوم لإعلان خطواتها القادمة، مؤكداً أن «الإضراب» لا فصال فيه. وقال الدكتور يحيي القزاز ـ الأستاذ في كلية علوم حلوان ـ إن رئاسة الوزراء عدلت في 13 فبراير الماضي هيكل أجور البنك المصري لتنمية الصادرات، ليكون أساس الوظائف الإدارية العليا 30 ألف جنيه كحد أقصي، و20 ألفا كحد أدني وللسكرتارية 2400 جنيه وبحد أدني 1200 جنيه، وفقاً للقرار 410 لسنة 2008. وأضاف القزاز: القرار منشور في العدد «6» مكرر من الجريدة الرسمية، دون أن تستثار فئات المجتمع الأخري، فلماذا يستثيرهم تعديل هيكل أجور أساتذة الجامعات؟!


اااه فهمتم بقا الموضوع ...

هناك تعليق واحد:

يوسف يقول...

فقدت الثقة فى المصرى اليوم